جمعيات

غايا تجدد تحذيرها من مخاطر خزانات الغاز المتفلتة في الدورة وسائر المناطق

 

دعت جمعية غايا البيئية وزارة الطاقة للعمل والمبادرة لإيجاد حلول لظاهرة خزانات الغاز في مختلف المناطق اللبنانية بإعبارها قنابل مؤقتة وخطيرة.
وقالت جمعية غايا في بيان لها اليوم:
تقف وزارة الطاقة والمياه عاجزة امام انتشار ظاهرة خزانات الغاز المتفلتة في مختلف المناطق اللبنانية فيما المطلوب المبادرة لإيجاد حل قانوني بيئي آمن، يجنب لبنان حوادث خطيرة وانفجارات تعيدنا بالذاكرة الى انفجار المرفأ او الى انفجار خزانات الغاز في العام ١٩٨٩.
ان الجمعية تناشد وزراء الطاقة والداخلية والبيئة اعطاء هذا الامر الأولوية التي يستحقها، سيما وأن ملف ترميم خزانات الدورة بات اليوم في عهدة القضاء الإداري المختص نظرا لما تضمنه من مخالفات قانونية وإدارية وبيئية.
إن الجمعية تعول على القضاء لوقف مهزلة تراخيص الترميم ومحاولات القفز فوق الشروط الممنوحة للترميم بموجب القوانين المرعية.
إن خزانات الدورة، كما هي عليه، وسط احياء سكنية وصناعية مكتظة ما يحولها الى قنابل خطيرة تهدد البيئة والسلامة العامة.
وختم البيان: صرختنا التحذيرية ليست موجهة ضد أحد انما لإعلاء الصوت قبل فوات الآوان.

زر الذهاب إلى الأعلى